snerydning-i-kobenhavn-470x260ستوكهولم: توقع مركز الأرصاد الجوي في السويد أن تشهد البلاد طقساً شتوياً بارداً خلال الأيام القليلة المقبلة قبل عطلة نهاية الأسبوع، بعد الإرتفاع القياسي الذي سجلته درجات الحرارة خلال الأيام القليلة الماضية.

وكانت معدلات درجات الحرارة قد ضربت أرقاماً قياسية جديدة يومي السبت والأحد الماضيين، مقارنة بمعدلاتها في مثل هذا الوقت من العام.

وسجلت درجات الحرارة في

Gävle

بـ 11.9 درجة مئوية في شهر كانون الأول/ ديسمبر الجاري، وهو المستوى الذي لم تسجله منذ ما يزيد عن الخمسين عاماً، فيما كانت درجات الحرارة في ستوكهولم، الأحد الماضي، مشابهة لما كانت عليه في عشية إحتفالات منتصف الصيف الماضي.

ونقل التلفزيون السويدي عن المركز، أن درجات الحرارة لم تشهد مثل هذا الإرتفاع منذ وقت طويل وأن خريف هذا العام كانت دافئاً الى حد ما.

وبحسب المركز، فأنه كي يتم إعتبار الطقس شتوياً، يجب أن ينخفض متوسط درجات الحرارة خلال خمسة أيام وليالي متتالية تحت الصفر المئوي، لكن وفي مناطق عدة من السويد تأخر وصول الشتاء أسابيع مثل المناطق الساحلية والجنوبية.

البرد يبدأ من الخميس

بحسب التوقعات فان تغييرات ملحوظة ستطرأ على درجات الحرارة إعتباراً من يوم الخميس القادم، حيث سيكون الطقس بارداً بفعل الهواء القادم من جهة الشمال، وسيصبح الجو أكثر وأكثر برودة حتى يوم الإثنين القادم، فيما تشير توقعات المركز الى أن البرد سيبقى حتى بعد ذلك.

وستنخفض درجات الحرارة المتوقعة في المناطق الجنوبية من البلاد الى نحو الصفر المئوي، فيما ستسجل بعض الدرجات تحت الصفر في شمال سفيالاند وبإتجاه الشمال.

وفي نورلاند قد تصل تصل درجات الحرارة الى 20 درجة مئوية تحت الصفر. حيث من المتوقع هطول الثلوج في مدن نورلاند الساحلية التي لم تهطل فيها الثلوج حتى الآن.

الكومبس