عاملة كهرباء سويدية تتحول إلى أميرة من أميرات الكرتون بـ 200 عملية جراحية.. هكذا بدت بعد إزالة بعض أضلاعها


في إجراء قلّ مثيله، قررت سيدة سويدية إزالة 6 من أضلاعها بعمليات جراحية، حتى تتمكن من تضييق الرباط على خصرها ليصبح ممشوقاً كما الأميرات في أفلام الكرتون.

عاملة الكهرباء السابقة بيكسي فوكس (27 عاماً) اشتهرت بكونها مدمنة عمليات تجميل، إذ أنفقت ما يقارب نصف مليون جنيه استرليني على تغيير خلقتها؛ فغيرت لون عينيها، وأجرت 4 عمليات لتكبير ثدييها، إلى جانب عملية شفط للشفة، وأخرى لرفع الحاجب، ناهيك عن تكبير مؤخرتها.

وبحسب صحيفة Daily Mail البريطانية، فإن بيكسي تسعى من خلال الـ 200 عملية جراحية التي أجرتها إلى بلوغ مستوى أنوثة مبالغ فيه، مستوحية إطلالتها من شخصيات فيلمي Cool world وWho framed Roger Rabbit?.

بيكسي صرحت أن هدفها “هو تكريس حياتي لخلق قصة الأميرة؛ أرى جسدي كعمل فني، وحياتي كمشروع علمي، والعالم هو معرض لهذا الفن”، حسبما أشارت في موقعها الرسمي.

وتأمل فوكس في إطلاق سلسلتها الخاصة من الكتب المصورة (من بطولة ذاتها)، على اعتبارها بطلة مكافحة الجريمة.


الفتاة السويدية – الأميركية ظهرت الاثنين 18 سبتمبر/أيلول 2017، في مقابلة على قناة ITV ودافعت عن هوسها بعمليات التجميل، زاعمةً أنها لطالما كانت ضد العمليات إلى أن أصبح لديها شغف في هذا الموضوع وقررت أن تصبح رائدةً في المجال.

وقالت في اللقاء، “لا أفعل هذا بدافع الغرور، لكنني رائدة في هذا المجال وأقوم برفع المعايير إلى الأمام. كنت أعرف منذ البداية أنني أحتاج إلى الكثير من العمليات الجراحية”.

كما أوضحت الفتاة العشرينية أن هوسها بتغيير شكلها بدأ منذ الطفولة بشكل رسمته في خيالها وقد تمكنت الآن من تحقيقه.

وفي آخر عملياتها، زارت بيكسي كوريا لإجراء عملية جراحة الفك، وبعد كسره وإعادة تعيينه، بقيت غير قادرة على الكلام أو الأكل لمدة أسبوع كامل.

كما زارت الهند للقيام بعملية تغيير للون عدسة العين إلى الأزرق، وهي عملية خطيرة جداً غير متوفرة في الولايات المتحدة الأميركية أو المملكة المتحدة.

لكن بيكسي، التي تدعي أن عائلتها سعيدة بشكلها، كشفت أنها تأمل في تقليص حجم خصرها إلى أبعد من ذلك للتغلب على الرقم القياسي العالمي والذي يبلغ حاليا 15 إنش، “فبالنسبة لي هذه هي رياضتي، إنها ليست للجميع“.

عارضة الأزياء – التي كانت تعمل كخبيرة كهربائية في السابق -، قالت إنها تريد أن تكون شخصية كرتونية جديدة.

وأفصحت أنها في الوقت الحالي تقوم بالتخطيط لعملية جراحية تجميلية جديدة أكثر جرأةً؛ “سأذهب إلى لوس آنجلوس للقيام بالعملية الجديدة التي اخترعتها مع جراح التجميل، العملية ستكون من منطقة الرقبة فأعلى، كونوا على موعد مع المفاجأة”.

يذكر أن الفتاة السويدية كانت قد بدأت رحلة العمليات الجراحية التجميلية في العام 2009، حيث شاركت رحلتها مع متابعيها على الانترنت. وقد خضعت بالفعل لعدد كبير من العمليات الجراحية التجميلية الخطيرة، والتي بعضها لم يتم توثيقه من قبل.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *