هادي زكاك متوّجاً في السويد


تميّز فيلم «يا عمري» (2016 ــ 83 د) للمخرج اللبناني هادي زكاك (1974 ــ الصورة) في الدورة السابعة من «مهرجان مالمو للأفلام العربية» التي جرت في السويد بين 6 و10 تشرين الأوّل (أكتوبر) الحالي. حصد الشريط الذي جال على بلدان عدّة، جائزة لجنة التحكيم الخاصّة خلال مسابقة الأفلام الوثائقية الطويلة.

في هذا العمل الذي عُرض للمرّة الأولى في «مهرجان دبي السينمائي الدولي»، نشاهد تجربة تتداخل فيها اللحظات المؤثرة بالطريفة، وهي خلاصة متابعة هادي لجدّته «هنرييت» على مدى سنوات، لا سيّما في تخطّيها المئة عام. وسبق لصاحب فيلم «مارسيدس» أن أكد أنّه يريد من خلال الفيلم الذي يُسمى بالإنكليزية والفرنسية «104 تجعيدة» أن يُشعر الجميع بأنّهم «معنيون».

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *