حديقة حيوان في بوراس تعدم سبعة أسود صغار والسبب

تخلصت حديقة حيوان سويدية من سبعة أسود صغار خلال السنوات الست الماضية جراءعدم قدرتها على الاستمرار في رعايتها أو بيعها أو توفير مكان آخر تنقل إليه.

ويتعرض المسؤولون في حديقة بوراس لانتقادات باعتبار أنهم يرعون تلك الحيوانات في الحديقة لأغراض محددة، وعندما لا تعود صالحة لخدمة أغراضهم فإنهم يقومون بإعدامها.

يقول بو كجيلسون، الرئيس التنفيذي لحديقة بوراس في معرض تبريره للإجراء الذي تقوم به الحديقة بحق الأسود: “للأسف لم نجد حديقة حيوان ننقل إليها تلك الحيوانات التي أصبحت تهاجم بعضها البعض، ولم يكن باستطاعتنا فعل شيء حيال ذلك، لذا توجب علينا حينها التخلص منها”.

ويضيف كجيلسون: إن ما قامت به إدارة الحديقة من عمليات قتل لتلك الحيوانات “ليس سرا، ونحن لا نحاول إخفاءه، أننا نعمل بهذه الطريقة”، معرباً عن أسفه للمصير الذي كان بانتظار تلك الحيوانات.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *